بناء أفق جديد لتمويل الأصول

أدى نمو تمويل الأصول المستدام إلى جعل تكنولوجيا التمويل الجماعي في لب الثورة المالية، وليس من المستغرب أن تصبح منصات التمويل هذه مصدر إيرادات طويلة الأجل وجذابة للغاية، وتعد “رقمية” إحدى هذه المنصات التي تقدم المساعدة للممولين الإسلاميين لاغتنام هذه الفرصة في المملكة العربية السعودية، وفيما يلي بعض ما تخطط المنصة للقيام به.

تتيح المنصة التكنولوجيا المالية التي يمكن أن تساعد في جلب حلول التمويل للشركات الصغيرة والمتوسطة مباشرة من الممولين، كما ستعمل كوسيط يوفر سوقاً عبر الإنترنت للمشاركين من النظراء الذين يبحثون عن تمويل مستدام، إضافة إلى أنه ومن خلال إدارة أصول الشركات الصغيرة والمتوسطة المتخصصة والغنية، وعن طريق تقييمها الائتماني القائم على حساب وتقنيات تحديد المخاطر تسعى رقمية إلى مساعدة الطرفين في نهاية دورة رأس المال على خلق تجربة فريدة. إن التقدم في جميع مجالات التطوير آخذ في التسارع، ونحن نشهد اللحظة التاريخية لاعتماد هذه المنصة الملهمة.

اليوم، باتت كثير من المؤسسات والحكومات تدرك قيمة الأصول الممولة من قبل النظراء، وستصبح الفرص أكبر عند البدء في الاستفادة من عمليات مرابحة السلع وإتاحتها للمجتمع الأوسع من الممولين المتوافقين مع الضوابط الشرعية. تخيل ما يمكننا إنجازه إذا عملنا معاً واستخدمنا هذه المنهجية لتوسيع نطاق الحلول التقنية ذات التكلفة الفعالة للمشاريع الصغيرة والمتوسطة الحجم في جميع أنحاء العالم!

قريباً، ستتجلى علامات هذه المنهجية في الأفق، ونأمل أن تسهل هذه الثورة المزيد من صفقات التمويل حول العالم!