“ألفا المالية” تطور أعمالها بالتعاون مع “دار المراجعة الشرعية”

أعلنت شركة ألفا المالية – شركة استثمارية في المملكة العربية السعودية تعنى بإدارة الأصول والاستثمارات البديلة- عن تعيين دار المراجعة الشرعية “SRB” للإشراف على صناديق الاستثمار والأوراق المالية المتوافقة مع الضوابط والأحكام الشرعية.

يشار إلى أنه تم تصميم منتجات وخدمات شركة ألفا المالية لتساعد المستثمرين على بناء وتنمية استثماراتهم، وتشمل إمكانية الوصول المباشر إلى صندوق الدخل الثابت، والمنتجات المهيكلة، والمحافظ المدارة بشكل استثنائي، وصناديق الاستثمار العقارية، والصناديق الخاصة.

وتشهد عملية الجمع بين المعرفة المتخصصة لشركة ألفا المالية في تحديد المخاطر والسعي لتحسين الاستثمارات اهتماماً متزايداً من قبل العملاء على المستوى الإقليمي.

 وقد أنشأت الشركة هذا العام صندوقين عامين مستقلين متوافقين مع الأحكام والضوابط الشرعية، وتعكف الشركة حالياً على إنشاء مجموعة من صناديق الاستثمار لتلبية احتياجات أعمالها في مجال الأصول الخاصة بالمملكة.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة ألفا المالية فهد بن خالد السعود: “إننا نسعى دائماً لإيجاد فرص استثمارية واعدة تلبي تطلعات شركائنا من عملاء ومستثمرين في تنويع محافظهم الاستثمارية وتحقيق عوائد إيجابية في فئات متعددة من الأصول”.

وأضاف: “إن احتياجات  المستثمرين في الأسواق المالية والاستراتيجيات المتبعة لتلبية هذه الاحتياجات قابلة للتغيير بحسب الظروف السائدة، وإن اتباع منهج يتسم بتنويع الاستثمارات وتحقيق عوائد إيجابية من شأنه أن يؤدي إلى تنمية رؤوس الأموال، وهذا ما يدفعنا لهيكلة استثماراتنا بهدف انتقاء الفرص المميزة في مختلف فئات الأصول التي تشكل جزءاً من منتجاتنا وتحقق قيمة مضافة، مع الأخذ بالاعتبار معالجة أي تحديات قد ترد من وقت لآخر”.

وبمناسبة تكليف دار المراجعة الشرعية قال الرئيس التنفيذي للاستثمار في شركة ألفا المالية معاذ بن نعيم النعيم:” إن تعيين مكتب استشارات شرعية عالمي لديه أعمال وخبرات واسعة بجميع فئات الأصول والمعرفة العميقة في مجال الاستشارات الشرعية سوف يدعم ويعزز التزامنا بنمو الأعمال الاستثمارية المتوافقة مع الضوابط والأحكام الشرعية”.

وأضاف: “إن مكتب دار المراجعة الشرعية المرخص من قبل مصرف البحرين المركزي لديه مئات العملاء الذين يغطون العديد من الصناعات في جميع أنحاء العالم ولقد ازداد الطلب على خدماتهم نتيجة لاستمرار المؤسسات المالية في البحث عن خدمات سريعة ومتميزة في عملية إدارة الالتزام بالضوابط الشرعية وتقليل التكاليف المرتبطة بأعمال هيئة الرقابة الشرعية”.

من جانبه قال الرئيس التنفيذي لدار المراجعة الشرعية ياسر بن سعود دهلوي: “إننا نسعى جاهدين لنكون مصدرًا إرشاديًا كاملًا فيما يتعلق بالجوانب الشرعية لمديري الأصول، وتزويدهم بمجموعة كاملة من شهادات الاعتماد الشرعي وخدمات تدقيق وتصنيف الأسهم وفقا للضوابط الشرعية التي يحتاجون إليها للمساعدة في تحقيق أهدافهم”.

 وأضاف: “إن خلق قيمة طويلة الأمد بين المؤسسات والعلماء والاستشاريين الشرعيين يعتبر من صميم عملنا وقد نجحت دار المراجعة الشرعية في بناء منصة علمية تغطي أكثر من 19 دولة وإيجاد فريق من الاستشاريين الداخليين الذين يمكنهم القيام بمراجعات سريعة وإصدار شهادات الاعتماد الشرعي، ومراقبة الامتثال والالتزام بالأحكام والضوابط الشرعية للعملاء مثل شركة ألفا المالية”.